ار خى الليل سد وله على الكو ن
ولبس عبا ئته السو داء
عم الكو ن السكو ن
تو قفت الحر كه
لا يقطع سكو ن الليل وهد وئه
الا اصو ا ت بعض الحيو انا ت من مكا ن سحيق
هدوء ر هيب
ظلا م حا لك لا تر ى اما مك شيء
صحر اء قا حله
ليس في المكا ن الا الا شجار
والحيو انا ت المفتر سه
وفي هذا المكا ن المخيف
كنت اتنقل بهد وء عجيب
صو ت قد مي يقطع سكو ن الليل
ضر با ت القلب سر يعه ومتتا بعه
الخو ف مسيطر علي
واذا بشبح اسو د ار اه من بعيد
ار تجفت لذ لك
تها لكت على الا رض
تصببت عر قا
لز مت الهد وؤ
خشية منه
واذا بصو ته الغليظ
ينا ديني
تو قف
فقد ت احسا سي
وانا ار قبه
وهو يقبل علي
اخذ ني بين يد يه
وذ هب بي معه الى مكا ن مجهو ل
لا اعر فه
ر ما بي الى سجن
قد ملته الو حشة خو فا
اخذ يضربني ضر با شد يد ا
منعني من النو م
ومن الا كل والشرب
عذ بني عذ ابا شد يد ا
وبعد ايا م سا لته من انت
فلم يجب
ثم هم بقتلي
اخذ سلا حه
وو ضعه
على رقبتي
و قبل ان يقتلني
قا ل لي
انا الحب